بحث....
proposal



كيفية إعداد مقترح بحث:
عند إعداد مقترح Proposal بحث ماجستير (أو دكتوراه) فإنه يجب أن يشتمل على الأجزاء التالية:

مقدمة:
ويكون هذا الجزء فى حدود صفحة أو أقل عن التعريف بالموضوع والدافع لإختياره. خلفية نظرية:
يشتمل هذا الجزء على ما يلى:
- ماهية الموضوع
- التعريف بالمصطلحات العلمية فيه
- مسح الأدبيات عن الموضوع الى المدى الذى يمكنك من إستنباط وإستقراء وبناء الشبكة أو الخلفية النظرية التى تم على أساسها بناء وتكوين العلاقلت بين متغيرات بحثك.
- الانتهاء بخلاصة من عرض الأدبيات الى وجود علاقة بين متغيرات دراستك وأن الدراسات والبحوث التى تمت فى هذا المجال نادرة وأن ذلك يمثل مشكلة دراستك.مشكلة الدراسة:
يتم فى هذا الجزء تحديد مشكلة الدراسة إما بوضعها فى صورة سؤال (أو عدة أسئلة). أو صياغتها بشكل عام مراعياً ما يلى :
- إذا كانت الدراسة تقوم على أساس المنهج الإستنباطى القائم على إختبار فرضيات معينة فيستحسن وضع المشكلة فى صورة أسئلة بحثية محددة تبنى عليها الفروض.
- اما إذا كانت الدراسة تقوم على أساس المنهج الإستقرائى الذى يقوم على أساس تحديد أسئلة بحثية فإنه يستحسن صياغة المشكلة بصورة عامة ثم وضع أسئلة الدراسة فى الجزء التالى تحت عنوان جانبى هو " أسئلة الدراسة" بدلاً من "فروض الدراسة".

الفرضيات (أو أسئلة البحث)
يتم فى هذا الجزء صياغة الفرضيات التى يهدف البحث الى إختبارها.فى بعض الدراسات قد لا تقوم الدراسة على إختبار الفرضيات وإنما تتطلب تكوين عدداً من الأسئلة البحثية التى يستهدف البحث الإجابة عليها، وفى مثل هذه الحالات يقوم الباحث بتحديد مجموعة من الأسئلة البحثية بدلاً من الفرضيات.

أهمية الدراسة
يتم التركيز فى هذا الجزء على أهمية موضوع الدراسة سواء على مستوى المنشأة أو على مستوى الدولة أو على مستوى الأهمية البحثية للموضوع مع التركيز على توضيح قلة وندرة البحوث فى هذا المجال. وتوضيح مدى أهمية دراستك فى سد جزءاً من الفراغ فى هذا الصدد.
بيانات الدراسة
يتعلق هذا الجزء بتحديد البيانات اللازمة لدراستك وتشمل:
- بيانات ثانوية وتتمل فى الجزء النظرى أو الدراسة النظرية من البحث ويتطلب ذلك مسح الأدبيات ذات العلاقة بالموضوع. ويتم فى هذا الجزء إستعراض وتحليل الجوانب المختلفة لموضوع الدراسة وكذلك تكوين البناء النظرى أو الإطار النظرى للدراسة.
- بيانات أولية وتتمثل فى الجزء الميدانى من الدراسة والذى يتم فيه تجميع البيانات الميدانية من مجتمع (أو عينة الدراسة) اللازمة لإختبار الفروض ( أو الإجابة على أسئلة البحث).

مجتمع الدراسة
يتم فى هذا الجزء تحديد مجتمع الدراسة ،أى الأفراد والمنشآت...موضوع الدراسة.

عينة الدراسة
تحديد المفردات من مجتمع الدراسة التى سوف يتم تجميع البيانات منها، وتسمى عينة الدراسة،هذا إذا قرر الباحث انه سوف يستخدم أسلوب العينة أما إذا قرر الباحث إستخدام اسلوب الحصر الشامل فإنه لا يحتاج الى العينة.
كذلك يحدد فى هذا الجزء طريقة العينة (إحتمالية أو غير إحتمالية) ونوعها (عشوائية،إستقرائية،) وبالطبع يذكر الأسباب التى تم على أساسها تحديد حجم العينة ونوعها. أدوات تجميع البيانات من أفراد الدراسة
- إذا كانت الدراسة إستقصائية يتم تحديد قائمة أو قوائم الإستقصاء التى سوف تستخدم وتحديد طريقة جمع البيانات (مقابلة شخصية،التليفون، البريد أو التعبئة الذاتية).
- إذا كانت الدراسة بالملاحظة يتم تحديد طريقة الملاحظة ونقاط الملاحظة
- إذا كانت الدراسة بالتجربة يتم تحديد التصميم التجريبى والمجموعة التجريبية والمجموعة القياسية وحجم كل مجموعة وكيفية إختيار مفردات التجربة وكيفية قياس المتغيرات التجريبية.

تحليل البيانات
فى هذا الجزء يتم تحديد الأساليب الإحصائية التى سوف تستخدم فى تحليل البيانات مع توضيح أسباب إختيار هذه الأساليب الإحصائيةخطة الدراسة
الفصل الأول : إطار الدراسة
- مقدمة
- مشكلة البحث
- فروض (أو أسئلة البحث)
- هدف البحث
- أهمية البحث

الفصل الثانى : مسح الأدبيات وبناء الإطار النظرى Theoretical للدراسة
يتم فى هذا الفصل إعطاء الخلفية النظرية لموضوع البحث بالرجوع الى الأدبيات ذات العلاقة وإستنباط وإستقراء العلاقة بين المتغيرات فى دراستك. وبمعنى آخر فإن هذا الفصل الخاص بمراجعة الأدبيات يهدف الى إعطاءالخلفية النظرية أو التبرير النظرى أو البناءالنظرى الذى تستند عليه فروضك العلمية، لأن الفروض العلمية لا تأتى من فراغ.

الفصل الثالث : مكان التطبيق
- تقديم عن نوع المنهج البحثى الذى تستخدمه
- مجتمع الدراسة
- عينة الدراسة:حجمها ونوعها
- تجميع البيانات: الأدوات والطرق
- التحليل الإحصائى للبيانات


الفصل الرابع : عنوان الدراسة
الفصل الخامس: الاستنتاجات والتوصيات

المراجع
الملاحق

النواحى الشكلية لإعداد مشروع البحث
يجب أن يتوافر فى مشروع البحث النواحى التالية:
- أن تكتب على ورق أبيض مقاس A4 وزن 70-80 جرام
- أن تكون الكتابة على وجه واحد فقط من الورقة بما فى ذلك الجداول والأشكال.
- أن تستخدم طابعات ليزر أو Laser Quality Printers


مع أطيب التمنيات بالتوفيق،،،،،